07‏/12‏/2017

تحذير .. تنبيه .. ألا هل بلّغت

السواقة في الأردن بدون زامور سبب رئيسي لأمراض القلب وتوسع الشرايين وتصلب الأوردة وفقر الدم وارتفاع نسبة الكولسترول -بكافة أنواعه- والضغط على السيالات العصبية.


وشكرًا. 



* بمناسبة القيادة بدون زامور (لأنه معطّل، ليس إلا!) يومي الأحد والإثنين الفائتين.



24‏/11‏/2017

update; an ouch version


ب 21 - 11 كان قد مضى سنة بالتمام على موعد مناقشة الدكتوراه. مشاعر غريبة بصراحة، غريبة جدًا

ما احتفلناش ولا حدا اتذكر أصلًا! *أسافين للمستقبل* 


اللي أهم من هيك؛ ب 13 - 11 تعرضت لحادث بالسيارة (بواسطة؟ بدون باء أصلًا؟) 
الحمد لله ما صار إشي خطير بس السيارة تضررت كثيرًا. حادث غريب ويمكن مضحك حبتين. الآكس تبع الإطار الأمامي اليمين (الصبايا اللي مش فاهمات .. عليكن بغوغل.. أو إم عمر) انكسر وأنا بسوق just like that  وضربت بصبة إسمنتية 


وانقلبت السيارة 
ترا را رااااااااااااااااااا

وهينا عايشين :)

كنت لحالي وما فيه سيارات لا أمامي ولا خلفي والحمد لله ، ما حدا صار لو إشي 


بعض الأضرار




تذكروا: حزام الأمان ولا للسرعة حتى لو تأخرت شوي ونحمد الله على اختراع ال 
airbag


وبالأخير...
صور فرايحية شوي








hp = harry potter


29‏/10‏/2017

للذكرى






"Our relationship has gone beyond "Brother in law" to just Brother. I am thankful that you're a part of the family. Happiest birthday to my dearest brother , role model, and my childhood bestie. May life bring you true success, prosperity, and greatest happiness, love you  lots"





October 16
2017

18:26:44

some smiley-faces/emoticons were included but not visible at my not-so-smart mobile






18‏/10‏/2017

هي الحياة كده

سلام الله عليكم

قبل يومين أصبح عمر حضرتنا 30 سنة و(أكم) شهر! 

انتهى البيان 

(شكرًا على اللاهدايا!)

:) 

بس تنبيه بسيط: ولا أي قطعة كيك - دونت - كراميل - ولاااااااااااا أي إشي! عالم بشع!

========================

العالم قايمة قاعدة في العراق.والأخبار من هناك (ومن كل مكان تقريبًا!!) لا تسرّ. 

هناك عبارة سمعتها قبل كم يوم على الإذاعة وقال فيها أحد المتحاورين ببرنامج خاص عن استفتاء كردستان وما يتعلق حوله من مسائل وتداعيات، قال: 

"...ورجائي الحار ألا يتم استخدام لفظة أو كلمة الأكراد لوصف شعبنا بل كلمة الكرد لأننا لا نقول عن العرب (أعراب). فرق طفيف بالنسبة لكم ولكن لنا له دلالات كثيرة وكبيرة"

لغاية اليوم لا أقدر على نسيان نبرة صوته ولا على التعليقات المضادة التي تبعت كلامه هذا من بقية المشاركين في تلك الحلقة الإذاعية. 

اقتباس صغير لما يجول في مخي هذه الأيام! 

========================

مقولة أخرى تستحضرني من عام 2016:

"عشت وشفت اليوم اللي المصري بيسبّ فيه على مصر"



الله يهدّي الأحوال؛ آمين

دمتم بخير وهناء.